تأييد بين الاشتراكيين لتولي غابرييل منصب وزير الخارجية الألماني

تأييد بين الاشتراكيين لتولي غابرييل منصب وزير الخارجية الألماني

يمنكم :

أعرب عدد كثير من الاشتراكيين الديمقراطيين عن تأييدهم لتولي زيغمار غابرييل منصب وزير الخارجية الألماني لفترة قادمة. وقال 3 أعضاء بارزين بالحزب الاشتراكي الديمقراطي لم يعد ينتمون للبرلمان الألماني "بوندستاغ" حالياً، في تصريحات خاصة لصحيفة "فيلت أم زونتاغ" الألمانية الأسبوعية في عددها الصادر اليوم الأحد إن غابرييل على رأس الخارجية الألمانية وجد دوره المثالي، موضحين أنه يمكن استقراء ذلك أيضاً من زيادة شعبيته.


وقال وزير التنمية الأسبق إرهارد إبلر للصحيفة الألمانية: "لا أرى أي شخص يمكنه أن يشغل منصب وزير الخارجية بشكل أفضل من زيغمار غابرييل".


وقال رئيس المنتدى الاقتصادي للحزب الاشتراكي الديمقراطي: "سيكون أمراً مؤسفاً للغاية، إذا اضطررنا الاستغناء عن غابرييل بصفته وزيراً للخارجية"، وأيد مفوض شؤون الدفاع الأسبق بالبرلمان الألماني "بوندستاغ" راينهولد روبه ذلك أيضاً.


يشار إلى أن الاتحاد المسيحي بزعامة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والحزب الاشتراكي الديمقراطي اتفقا في نوفمبر(تشرين الثاني) عام 2016 على اختيار فرانك-فالتر شتاينماير، الذي كان يشغل منصب وزير الخارجية الألماني حينها، مرشحاً مشتركاً لمنصب الرئيس الاتحادي.


وبعد ذلك تم النظر لرئيس البرلمان الأوروبي سابقاً والمنتمي أيضاً للحزب الاشتراكي الديمقراطي، مارتن شولتس كشخصية مفضلة ليخلف شتاينماير في هذا المنصب، ثم تم طرح اسم غابرييل بشكل مفاجئ، وتولى بالفعل هذا المنصب.